تطبيقات اندرويدادوات الاندرويد

تحميل تطبيق شوفها Shofha للاندرويد 2021 مجانا

تطبيق شوفها Shofha للاندرويد 2021

يعتبر تطبيق شوفها من أفضل الخيارات المتاحة في عالم المحتوى المرئي، حيث تزخر مكتبته بمجموعة ضخمة ومتنوعة من الأفلام والمسلسلات والوصفات البرامج التي تخطف أنظار المشاهد العربي المحب لكل جديد.

ويحتوي التطبيق على أفلام ومسلسلات متنوعة تندرج تحت إطار الكوميديا والغموض والإثارة والدراما وغيرها، ويتم تحديث المكتبة بشكل دوري لتتناسب مع أذواق المشاهدين ومتطلباتهم المستمرة من أجل تجربة ممتعة.

تحميل تطبيق شوفها tv

ويمكن الآن تحميل تطبيق شوفها Shofha مجانا والاستمتاع من خلال كل ما يقدمه التطبيق من مزايا، ومشاهدة الأفلام والمسلسلات بجودة عالية وتحسينات مستمرة.

ويعد تطبيق شوفها من إبداع أربو بلاس التابعة لشركة المنتجات والتقنية الرقمية A15، وهي أكبر موزع للمحتوى الموسيقي في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وصمم الفريق تطبيق شوفها ليقدم خدمات المحتوى المرئي بجودة عالية على الهواتف الذكية للمشتركين في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، مع رغبة في التوسع والوصول إلى أوروبا ليمكن المشترك العربي هناك من الوصول إلى التطبيق والاستمتاع بباقة الخدمات المقدمة من خلاله.

وكان مدحت كرم الرئيس التنفيذي لشركة أربو بلاس قد صرح في وقت سابق عن حرص الشركة المستمر في إثراء تجربة المشاهد العربي وتقديم خدمات مميزة وتقنيات جديدة من خلال التطبيق، كي يغنيه عن أي تطبيق آخر ويقدم له كل ما يحتاجه من محتوى مرئي دون انقطاع.

وبرز التطبيق في ظل جائحة كورونا المنتشرة في مختلف أنحاء العالم كي يساعد المشترك في قضاء وقت ممتع أثناء جلوسه في المنزل دون أن يشعره ذلك بالملل ويكون ونيس له في كل وقت على مدار اليوم.

ووصل عدد مستخدمي التطبيق في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا نحو مليوني مستخدم يتمتع بباقة الخدمات التي يقدمها التطبيق من أفلام ومسلسلات ومحتوى مميز.

مزايا تطبيق شوفها Shofha:

– التحديث المستمر لمكتبة الأفلام والمسلسلات داخل التطبيق لتلبية رغبات المشتركين المستمرة.
– يوفر أمام المشتركين خيارات متعددة ومتنوعة، مع التركيز على تصنيف وتنظيم المحتوى ليوفر عملية تصفح سهلة.
– يعرض من خلال تطبيق شوفها محتوى حصري يتم تقديمه للمرة الأولى وهو ما يجعل تجربة المشتركين ثرية.

الوسوم

Reham Mohamed

محررة محتوى تقني، مولعة بمتابعة التكنولوجيا والآخبار التقنية، وتقضي معظم وقتها في ذلك؛ لذا كان لزامًا عليها التفكير جديًا بمشاركة خبراتها مع الآخرين، وتدوين مواضيع تستحق وقتك وتجلب لك الفائدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق